السبت، 16 يناير، 2016

النفط ولعنة النفط

النفط ولعنة النفط .. بين اطماع الاستبداد والاخر القادم من وراء الحدود ظل المواطن في ليبيا ينتظر اخر الطابور .. متى يمكن ان تصل اليه نعمة هذه الارض التي تحولت الى نقمة .. حرمان ثم صراع ودماء:
النفط ولعنة النفط .. بين اطماع الاستبداد والاخر القادم من وراء الحدود ظل المواطن في ليبيا ينتظر اخر الطابور .. متى يمكن ان تصل اليه نعمة هذه الارض التي تحولت الى نقمة .. حرمان ثم صراع ودماء.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق